32.8 C
Hashemite Kingdom of Jordan
Thursday, 18 August 2022












الرئيسيةalmarsad"نفط الهلال" تدعو الشركات لتمكين الشباب للبدء بعالم جديد من الأعمال

الأكثر قراءة

“نفط الهلال” تدعو الشركات لتمكين الشباب للبدء بعالم جديد من الأعمال

نفط الهلال تدعو الشركات لتمكين الشباب للبدء بعالم جديد من الأعمال

الشارقة: المرصد، نفط

تشارك شركة نفط الهلال – أقدم وأكبر شركة نفط وغاز خاصة في الشرق الأوسط – في أعمال ” قمة المنتدى الاقتصادي العالمي لإعادة تعيين الوظائف ” التي انطلقت اليوم إفتراضيا وتستمرحتى 23 أكتوبر الحالي بحضور قادة قطاع الأعمال والحكومة والمجتمع المدني ووسائل الإعلام.

ودعا مجيد جعفر الرئيس التنفيذي لشركة نفط الهلال في كلمته خلال المنتدى الشركات وقادة الأعمال لأخذ زمام المبادرة في إعداد الشباب لمرحلة جديدة في عالم الأعمال في أعقاب جائحة “كورونا” والآثار الاقتصادية المرتبطة بها.

وقال جعفر وهو أحد الموقعين على مبادئ المنتدى الاقتصادي العالمي لرأسمالية أصحاب المصلحة من أجل الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.. إن العالم يتغير وقطاع العمل تغير لكن هناك جيلا من الشباب سيتحمل وطأة التداعيات الاقتصادية وبالتالي على الشركات الناجحة وقادة الأعمال تقديم حلول حقيقية وفورية للمساعدة في إعادة تجهيز هؤلاء الشباب وإعادة تدريبهم لتسخير مواهبهم وتمهيد طريق جديد إلى الأمام وعلينا جميعا أن نتعاون لضمان نجاح هذه الجهود وتنميتها من أجل الجيل القادم والمنطقة والنمو المستقبلي للعالم.

ويشارك مجيد جعفر في جلسة نقاش بعنوان “التوقعات العالمية للمهارات 2021 سيناريوهات لإعادة ضبط التعلم” التي تستضيفها وتبثها هيئة الإذاعة البريطانية وتقدم نظرة مستقبلية للتعليم والمهارات والتعلم ويتحاور فيها ذو الفقار البخاري وزير الدولة والمساعد الخاص لرئيس وزراء باكستان وأندرياس شلايشر مدير مديرية التعليم والمهارات في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية “OECD” وكامغ فوك نائب الأمين العام لرابطة دول جنوب شرق آسيا “آسيان”.

وتناقش الجلسة الدور المهم للأعمال في جهود إعادة المهارات حيث يسلط مجيد جعفر الضوء على نجاح برنامج ” إدراك ” للجاهزية المهنية الذي ترعاه شركة نفط الهلال وهو عبارة عن دورات تدريبية حول استعداد الموظفين والمهارات الشخصية المكونة من ثلاثة أجزاء شارك به نحو 240 ألف شاب في العالم العربي حتى الآن لتعلم اللغة الإنجليزية ومهارات الكمبيوتر الأساسية والمهارات المكتبية العامة.

وأوضح جعفر أن هدف البرنامج هو تدريب 500 ألف شاب بمهارات لا يتم تدريسها بالضرورة في المدرسة أو الجامعة لكنها ضرورية للمضي قدما في عالم الأعمال الجديد ويستمر البرنامج في قبول التسجيلات مجانا ويهدف إلى إعداد الباحثين عن عمل من الشباب بأساسيات التواصل والعمل في مكان العمل الحديث.

وقال “نحن فخورون بأننا لعبنا دورا في تمكين الشباب من جميع أنحاء منطقتنا لبناء مستقبل أكثر إشراقا حيث تمثل بطالة الشباب تحديا كبيرا في جميع أنحاء منطقتنا وبينما نواجه جميعا تداعيات كوفيد 19 نأمل أن نمنح الشباب فرصة لمواصلة تطوير وتنمية مهاراتهم في التوظيف.