10.1 C
Hashemite Kingdom of Jordan
Saturday, 10 December 2022












الرئيسيةalmarsadوزير الثقافة يبحث مع السفيرة السويدية سبل تعزيز العلاقات المشتركة

الأكثر قراءة

وزير الثقافة يبحث مع السفيرة السويدية سبل تعزيز العلاقات المشتركة

 

الاردن | المرصد | ثقافة

بحث وزير الثقافة، علي العايد، أمس الأول، مع السفيرة السويدية في عمان، الكسندرا ريدمارك، سبل تعزيز العلاقات الثقافية بين البلدين الصديقين.

إذ قال العايد ان الثقافة هي من اولويات الدولة الاردنية باعتبار أنها الحاضنة الإساسية للتعبير عن هوية الدولة وتأكيد على رسالتها الوطنية والقومية والإنسانية، وهي تشكل عقل الدول الذي ينبغي ان نهتم به بعناية فائقة، ومن هذا المنطلق فإن اهمية رعاية الاجيال الصاعدة من فئة الشباب والأطفال خاصة هي من اساسيات زرع الثقافة الحضارية في عقول هؤلاء؛ لأنهم يمثلون مستقبل الأمة والشعوب وعلينا الحفاظ على ثقافتهم من خلال برامج مشتركة تمثل سياسة ثقافة الإنفتاح على الشعوب الإنسانية والعمل على التقارب بين الأجيال من خلال مزيد من المشاركات في المهرجانات والنشاطات المشتركة بين البلدين.

وأكد العايد ان هناك نظرة لدى وزارة الثقافة في العمل على مزيد من التعاون والتنسيق من أجل تطوير برامج ثقافية مشتركة تسهم في تقوية العلاقات التي تربط البلدين الصديقين، وهناك مشاريع تعمل عليها الوزارة ومن بينها تلك المتعلقة بالمحافظة على التراث يمكن من خلالها العمل على الإسهام في مجال صون التراث الثقافي غير المادي في إطار مشاريع ّ بالشراكة مع السويد كتلك التي تمت مع اليونيسكو، والاتحاد الأوروبي للحفاظ وحماية ثقافات العالم الإنساني، مبينا أهمية الثقافة في تعزيز القيم المشتركة الإنسانية، وضرورة إشاعة ثقافة الأمل وإشاعة الفرح من خلال الفنون للتخلص من آثار جائحة كورونا وتأثيراتها وقال: في الأشهر القادمة سبتمبر ستشهد هذه الفترة بوادر انتهاء هذه الجائحة وفتح افاق جديدة بمزيد من النشاطات الفنية والثقافية في العاصمة وعلى مستوى المحافظات الاردنية من خلال المهرجانات التي سوف تقام نأمل ان تكون هناك مشاركات جديدة وفاعلة لدولة السويد الصديقة فيها، ونحن في وزارة الثقافة نعمل على بذل الدعم وإمكانيات تسهيل هذه المشاركة التي نتطلع إليها مستقبلا.

وقالت السفيرة الكسندرا ريدمارك، إن عمق العلاقات المتميزة التي تربط بين الأردن والسويد في مختلف المجالات تشجعنا اليوم على المضي قدما في تعزيز هذه العلاقات من ناحية تعزيز الجوانب الثقافية ايضا، والسويد باعتبارها تشتهر بالفنانين والرسامين وتتمتع بتقاليد موسيقية غنية وفي تنفيذ الكثير من المشاريع المشتركة مع وزارة الثقافة الاردنية في إطار استفادة الشعوب في المنطقة، مؤكدة ان مشاركة السويد في الفعاليات الثقافية والفنية الاردنية القادمة سوف تكون ضمن اولوياتها من مثل مهرجان جرش للثقافة والفنون الذي يحظى بسمعة عالمية، وأن السفارة السويدية تشجع مبادرات عديدة في كلا البلدين لتمنح الناس الأمل والفرح في هذه الأوقات، ومن خلال تجربتي في الأردن فإن الشعب الأردني يعتبر من الشعوب التي تتقارب مع الآخرين بشكل جيد ويمكن من خلال ذلك بناء وتعميق هذا التقارب والتعاون في بناء روابط ثقافية بين الطلاب والفنانين في إطار برامج ثقافية مشتركة، مثمنة لوزارة الثقافة الإطلاع على المشهد الثقافي الأردني وبرامجها والتطلع لمستقبل مشرق في التعاون والتبادل بين البلدين الذي يجمعهما قاسم مشترك في الإنسانية والتعددية والديمقراطية.