22.4 C
Hashemite Kingdom of Jordan
Monday, 15 August 2022












الرئيسيةalmarsadرغم كوفيد 19 | "سيراميك رأس الخيمة" تشهد تعافي مبكر وتحسن في...

الأكثر قراءة

رغم كوفيد 19 | “سيراميك رأس الخيمة” تشهد تعافي مبكر وتحسن في الإيرادات

رأس الخيمة: المرصد، كلارا دغلاوي، تقارير

شركة سيراميك رأس الخيمة ش.م.ع. (RAKCEC) هي واحدة من أكبر العلامات التجارية للسيراميك في العالم، متخصصة في بلاط السيراميك والخزف الحجري من البورسلين للحوائط والأرضيات، ومستلزمات المائدة، والأدوات الصحية، ومستلزمات الحمامات. تنتج الشركة 123 مليون متر مربع من البلاط و5 ملايين قطعة من الأدوات الصحية سنويا، و 24 مليون قطعة من بورسلين مستلزمات المائدة و مليون قطعة من مستلزمات الحمامات سنوياً في 22 مصنعا من الطراز الأول في كل من دولة الإمارات العربية المتحدة والهند وبنغلاديش وإيران.

عبدالله مسعد، الرئيس التنفيذي لشركة سيراميك رأس الخيمة

وأدى تطبيق سيراميك رأس الخيمة للتدابير الإحترازية  للتخفيف من تأثير كوفيد 19 إلى ظهور بوادر تعافي مبكرة للإعمال إبتداءاً من يونيو 2020 وما بعدها، ومع ذلك ،تم إعادة بدء بقاء إجمالي الأرباح قبل الفوائد، الضرائب، الإهلاك والإطفاء إيجابياً عند 40.5 مليون درهم.

دَعَمَ فرض زيادة رسوم مكافحة الإغراق على البلاط المستورد من الهند والصين وإعادة فتح الحدود السعودية في يونيو إلى زيادة الطلب على منتجات سيراميك رأس الخيمة. حيث تمكنت الشركة من تلبية الطلبات بنجاح من خلال زيادة الإنتاج في الإمارات العربية المتحدة ونقل المنتجات عبر الحدود.

وأعرب الرئيس التنفيذي لمجموعة سيراميك رأس الخيمة عبدالله مسعد، عن صعوبة الربع الثاني من عام 2020 حيث أن جميع أعمالنا مرتبطة ارتباطًا وثيقًا بقطاعات البناء والضيافة والطيران، والتي تأثرت بشدة بإغلاق جميع الأسواق الرئيسية. وفي بداية شهر يونيو 2020، بدأنا نرى بوادر تعافي في الإيرادات مع فتح الحدود وإستئناف الإقتصادات. ساهمت الأعمال التجارية في المملكة العربية السعودية في تحسن الإيرادات الإجمالية، حيث أدى تطبيق رسوم مكافحة الإغراق على البلاط من الهند والصين إلى زيادة الطلب على منتجاتنا.

وفي أوروبا، تحسنت الإيرادات على أساس شهري على الرغم من استمرار الإغلاق في المملكة المتحدة وإيطاليا، بالنظر قدماً، ستكون الأولوية هي الاستمرار في إدارة تأثير كوفيد 19 من خلال حماية حصة السوق في الإمارات العربية المتحدة وبنغلاديش والهند ، ودفع النمو في المملكة العربية السعودية، والاستثمار في العلامة التجارية.